الأربعاء، 26 مايو، 2010

أتجرّع حزناً , وأنت أبعد من أن تكون المُسببّ !





صبآحي يذكرنّي بِ ( إنّ بعضَ الظنِّ إثم ) ..
لَ طآلمآ كآنت ظنوني هرآء
فَ مثلاً كنتُ أظن يوماً أنّ ( الموت ) .. هو مرحلة مآبعد الفرآق , حتماً !
. . . وَ تبينّ ليَ بعد حين أننّي كنتُ على خطأ وَ مآ أحببتُك لهذآ الحدّ إطلاقاً ..
كم نحنُ مجبولين على المغآلآة بكلّ شيء , خصوصاً عندمآ يتعلّق الأمر بعوآطفنآ !

كآن الفرآق قدراً محتّـم ومآذآ بعد ؟
 . .  هآ أنآ أعيش كل يوم =) , 
أتنفس أوكسجيناً كالذي يغوص بِ جوفك أنت كلّ جزء من الثآنية ,
قدمآي تتحركآن , الذرآعين , البصر يتجولّ شمآلاً جنوباٍ , لأسفل , وللسمآء
أشتّم الروآئح وباستطآعتي تمييزهآ , هذآ شذآهُ جميل وهذآ قبيح  !
أرأيت .. كلّ شيء بخير من بعدك ..
وَ أجزم أنكَ أيضاً بخير أكثرّ ممّآ ينبغي ,!

لآ أنكر حدّة الشوق حيناً , وَ ضجر الحنين يطلّ من شرفآتي حيناً آخر
لكن , لآ شيء بخصوص الموت إطلاقاً ,..
لآ بل اودّ أن أشكرك كثيراً ,
فَ لولآكَ أنت , وبالذآت أنت لمآ تعلّمت أنّ شمس الحيآه لآترحل
بِ رحيلْ شخص ( مهمآ بلغ حجم محبته بدوآخلنآ ) من حيآتنآ ..
لولآكَ أنت , لمآ علمت أنّ الحيآه أعظمُ شأناً من ترهآت حبّ , 
وَ شعورٍ ضآئع يبحث عن ملجأ ,!

صدّقني ,
أدينُ لكَ بالكثير .. 
بقدرِ مآ زفرتُك مع أنفآس فجر يومي هذآ ,..





           p.s  
بعض الأمور حرّي بنآ تجربتهآ , قبل إطلآق الأحكآم المغفلّه عليهآ  
وَ أظنّ أن بعض التجآرب عُمراً آخر  =) 
  



هناك 4 تعليقات:

  1. مذهله يا خلود ..
    أجدني هنا هذا الصباح , وكأنكِ تكتبيني ..

    بوركت أناملك يا جميله (F)

    ردحذف
  2. ويهطل المطر من سحابة نبضك الصادق والجميل
    فترتوي قلوبنا من عذوبته
    وتتجرع مرارة حرفه
    الأنيقة حرفاً و ادباً
    خلود
    طاب لي هذا الصباح المكوث هنا بين همسك الدافئ
    والذي لامس القلب
    همسات اعتذار تخترق الروح يانقيه
    لقصوري عن ايفاء حرفك حقه
    ومن القلب شكرا لدفئ المشاعر هنا
    والذي ارتوت منه روح حد الثماله
    ودي وباقة جوري اهديها لكِ

    ردحذف
  3. الحنيـن ,
    سعيدة أن كتبتُ شيئاً منكِ =)

    أيآغيمه .. لآ تحرميني قِطر توآصلكِ

    ..

    ردحذف
  4. روح ,
    ممتنّه لِ حضورك وَ بشدّه يآرفيقة البوح ,
    و إطرآئك تآج يعتلي قمتي ,..


    لِ قلبكِ شكرٌ مُضآعف ..

    ردحذف