الأربعاء، 21 أبريل، 2010

رشفة .. وَهم ,!


 
أحتسي قهوتي وَ كعآدتي أحلم بك تشآركني فنجآني ,
كمآ أودّ أن تشآركني أترآحك وَ أفرآحك وأدق تفآصيلك اليوميه ,

هل تعلم كم من المرآت تلك التي حلُمت بهآ أن تكون أمآمي وأنآ أرتشف قهوتي ؟!
وربّ العبآد , إنّهآ أكثر ممآ يمكنك أن تتصوره ,
يآل شقآئي =(
أي ذنب سَ أقترفه إن جآذبتك متعة الحديث 
لمرّه وآحده بالعُمر على إحدى شرفآت مقهى حيّنآ ؟!
أيّ عآدآت بلهآء تمنعني من أن أتذوقك مع كل رشفه .. 
وَ لِ أصبح الأنثى الأحق بك وَ لك ؟
أيّ قهوه سأستلذّ بهـآ بلآ جنون حديثك , 
وَ رجولتك المفرطه , التي تجعلني أتنفس الصعدآء كلمآ لمحت شيئاً منهآ ؟

أخبروني هل ثمّة مقهى في مدينتي هذه ألجأ اِليه هذآ المسآء
دون أن تزورني أطيآفه أمآم البآب , 
وبجآنب المقعد الخلفي ومن تحت الطآوله , وعلى سطح فنجآن قهوتي ؟!

 

هناك تعليقان (2):

  1. ذائقة مميزة ما شاءالله ..
    أسلوبك راقي اختي

    موفقة

    ردحذف
  2. شكراً لِ اطرآئك =)

    نورت (F)

    ردحذف